لواء ابي الفضل العباس خدام العقيلة

منتدى يهتم باخبار سوريا العلوية ولواء ابو الفضل العباس ع
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 في ذكرى إشراقة النور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزينبية

avatar

المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 07/12/2013
العمر : 29
الموقع : قم المقدسة

مُساهمةموضوع: في ذكرى إشراقة النور    الإثنين يونيو 09, 2014 7:08 pm

دنا مكرهاً يوم الفراق يوادعه ... تسابقه قبل الوداع مدامعه
وقد كان أن يرفضَّ شجواً فؤاده ... عن الصدر لولا تحتويه أضالعه
بنفسي حبيباً لم يدع لي تجلداً ... لتوديعه لمّا اغتديت أوادعه
وقد علقت كفاي شوقاً بكفه ... كما ضمّت الطفل الرضيع رواضعه
اًعرّض بالشكوى إليه ومهجتي ... تنازع من أشواقه ما تنازعه
فديتك زوّد من تركت بنظرةٍ ... فليتك ما جرّعت ما هو جارعه
شديدٌ خُفوق القلب حتى كأنه ... قوادم طيرٍ حائمٍ أو ترائعه
ولمّا سمعتُ الركبَ غنّت حداتهُ ... وهى جلدي من هول ما أنا سامعه
وقلتُ لشوقي كيفما شئت فاحتكم ... لك الامرُ فاصنع فيَّ ما أنت صانعه
ولاحٍ دعا للصبرِ من لا يجيبه ... وقاد إلى السلوان من لا يطاوعه
يكلفني صبراً خلعتُ رداءهُ .. وهيهات مني لبسُ ما أنا خالعه
سلوتُ به عن كل غادٍ ورائحٍ ... يصانعني في وده وأُصانعه
وكم مستميل عنه قلبي مخادعٌ ... فقلتُ له دعني تجد من تخادعه
ولن يجبَهُ الرحمن بالرد سائلاً ... مؤيده ابن العسكري وشافعه
طربتُ إليه راجياً أن ينيلني ... لقاه وإن شطَت عليَّ مرابعه
وصيّرتُ أشواقي إليه ذرائعي ... فكم من بعيدٍ قربته ذرائعه
عن الله يدنيني إليه فينطفي ... بلقياه شوقٌ بلبلتني نوازعه
ويهدأ دمعٌ كلما تهتف النوى ... به قرحت أجفان عيني مدامعه
ويدفع عني من تعادي جنوده ...  عليَّ فما عندي جنودُ تدافعه
ويشفعُ لي فيما أطعتُ غوايتي ... بهنَّ فيا طوبى لمن هو شافعه
ويتحفني استنشاده لي قوافياً ... بمدحته تلتذ منها مسامعه
فتشرق منها في محياه بهجةً ... اُشاهدُ منها فوق ما أنا سامعه
محياً لو أن الشمس تملك أمرها ... لغابت حياءً منه حين تطالعه
هو الآية الكبرى المجلي شعاعها ... دجى الغي حتى يثقب الجزع ساطعه
إمام هدى ما ضلّ من يهتدي به ... ولا ارتاع من هولٍ حشا من يتابعه
إليه أحاديث المفاخر تنتهي ... إذا جمعت أهل الفخار مجامعه
سحابُ ندى لا قطر الا وأعشبت ... مغاربه من وبله ومطالعه
مليكٌ ترى الأقدار ملقيةً له ... مقاليدها يقتادها فتطاوعه
خبيرٌ بما تخفى الصدور كأنما ... يطالع أسرار الورى وتطالعه
فلم يستعن غير الذي هو عونه ... ولم يرتفع غير الذي هو رافعه
ولم يتخذ غير الذي هو خصمه ... ولم يتضح غير الذي هو واضعه
دنى وعده طوبى لمن نال عنده ... مقاماً به يحوي السعادة طالعه

أسأل الله أن يتمم بهجتنا بظهوره ويجعلنا نرى إشراقة نوره ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
في ذكرى إشراقة النور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لواء ابي الفضل العباس خدام العقيلة :: المنتديات العامة :: منتدى المهدي المنتظر عجل الله فرجه.-
انتقل الى: